اهلا وسهلا بك يا زائر فى مـنتـد ـيات احلى البنات


    قلت ياقلب مكانك لاتذهبا

    شاطر
    avatar
    reem
    مـديـرة عـــامـة
    مـديـرة عـــامـة

    انثى عدد المساهمات : 182
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    قلت ياقلب مكانك لاتذهبا

    مُساهمة من طرف reem في الثلاثاء مارس 16, 2010 7:16 pm

    ( مـلـك قـلـبــــــى )
    ســكبت النظـرات إليـك الأدمعــا000 وخـفـق الوجـدان بين الأضلعـــــا
    قـلبـى الحــزين أين مكــانــــــــه000 وحـبـك فـيــه جـالســــا متربعـــــا
    أنت الحـيـاة لـروحـي ولاحـيـــاة 000 لهــــــا إلا بجـمـعـــك مـربعــــــا
    يجـوب طيفـك دنيـاى وخـلوتــى000 يرنوا لذكراك القـلـــب فـيخـشـعــا
    تغـدوا إليك الأ شــواق مسـرعـة 000 وتعـلوا إليك الأهـات فـتـركـعــــا
    القـلب يشــدوا ويخـطـــــب ودك 000 لعـلك تحـنــوا إليـــه وترجــعــــا
    لاح الحـبيب فـتبســـــم بكـــــــل000 كـوكــب ثغـــره حـيـــاه تتـابـعــــا
    أنت النـــــورمـن مـشـــارقــــــه000 ألـملمه فـما عــســانـى أجـمـعــــا
    وأنت الـقـطــرمـن بـواكــــــــره000 غـيـث غـمــام بالسـماء تجـمـعــــا
    كـشــفـت لثامهــا فـرآيت ظبيـــا 000 خــده بحـمـــرة الـــورد مبرقـعـــا
    بكــرالفــؤاد المـســـك عـبـيـقـــه000 نمــيرالحـســــن بـدرا طـالعــــــــا
    فـعـرفـت أنـهــا بائعـــــة الـورد000 بيوم السـبت والأثنيـن والأربعـــــا
    وتبســمت عـن ثغـــرمرجــــان000 وثنـأيــا لـؤلـؤء قـــد ترصـعـــــــــا
    خـجـلت فـتوهـج ذهـبـا خـدهـــا000 فـقـلــت بك القـلــــب مولـعــــــــــا
    وأومأت بعـينان حوراء أضاءت000 بهــا دنيــاى تبــرقــان وتـلمعــــــا
    فأعــرضت قـلـت ترفـقـى فـقــد000 بـكــى القـلــــب بالــدم أدمعـــــــــا
    وعجـزخـاطرى إدراك المتواريا 000الطاهـراعـن ناظـريـا المزمعـــــا
    أرسلت عـيناى تحـرسـها تحـيط000 بهـــا والأ شـــواق كـــل مـوقـعـــا
    أدنتـه عـينـاى قـربى فأرتمـــت000 نظـراتـه فـالتقـت العـينان بمودعـــا
    قـضت وطـرا وهـبت لسـرجهـا000 غــدت فـرافـقـهـــا القـلـب مسـرعـا
    قـلـت ياقـلــب مكـانك لا تذهــبا000 لـم يـطـــاوعــنــى ولم يســمـعــــــا
    وأرخـى الدجـى عـلى ســدولــه 000وسـمـعــت الـفـؤاد يئن توجـعــــــا
    أظـلمت دنيـاى لـفـراق الحـبيب000بـكـيـت وجــرت الأ نهـارمدامـعـــا
    قـلبـى ببعــــدك أظـــلـم وحـبــك 000نــــوره فـمـتـى الفـجــريطـلـعـــــا
    الـشــوق أضـنـاه والبعــد أكــواه000وباتت العـيـنـان تبكـيـان وتـدمـعـــا
    شــــوقى إليــك غـالبــه البعـــاد000 فـالقـلـب والعـيـنـان يبـكــا معـــــــا
    يا بحــرحــبـى لطـمـت أمواجـك 000أمـال أشــــواقـى وحـبـى فـفـزعـا
    تموج أحـزانـى ورياح الهــــوى000 تعـلــوا بـهـا لا إشــفـاقـا وتصرعا
    قـلـت يانـفــس بالصـبرتجـلـــدى 000 قــد يـأتـــى الحـبـيـب ويـرتـعــــا
    يارياح أشـــواقـى إليــه بـلغـــى000 الـقـلـــب بـبـعــــده زاد تـقـطـعـــــا
    وعــودى بنـســمـة ريحـه فـقــــد000إبيضت العـيـنـان لـذاك التجـرعــا
    كـلمــــا تجــدد ذكـــرأشــــواقــه000وبعـاده يضطـرب القـلب ويجـزعـا
    أما عــســـانـى بذكــره أطــــوى000بعــده والحـنـيـن يـزداد تـولـعــــــا
    فــــلا تخــيب ظـنـــى يامـــــــن000 جـعـلـت الـفــؤاد لـك يـافــعـــــــــا
    وغـفـوت فـأرانى بقـرب الحـبيب000 بجـنانه شـكوت ولعـى تضـرعــا
    فأجـاب طـيـفـهـــــا رق الحــــبيب000بعــد أن بلغـتـــه الـمـســامعــــــا
    ياصفـحة الأحـزان طويتك فأغـربى000فغـــدا للحـبيب الـقــلــب يانـعــا
    قـلــت لـى دهـــــراهـــذا حــالــــى000أناجـيــك لا تصغـى ولا تتطلعــا
    تترى رماح أشـــواقــــــك عـلـــى000 قـلـبـى فـغـــدا بحـبـك متصدعــا
    أحـبــك وهـــذا وقـــت الـشـــــــدة 000 فـعـسـى لوعـتـى إليـك تشــفـعـا
    إنـى بحـبـك متـمـتـما مخـلصـــــا000معـوانا عـطـوفـا رقـيـقـا خـاضعـا
    مشــتاق لشــذا وعــبيرعــطــرك 000مـن قــلبــك المـحــب الـطـيـعــــا
    ســـــأذود عـنــك كــل مخـاطــــر000 فإنـى بالحـــب لـواءا مـدرعـــــا
    إنـى لـك عـضـــــدا بالـشــــــــدة 000 فـمـتـــى الســتاربـيـنــا يرفـعــــا
    ليـتـنــى حــرفــا ممــا كــــــنـت000 أكـتـبـه لـيـنـظرنى الحـبيب تطلعـا
    ولعــل يقـرأنـى مـلـك قـلـبــــــى000 فـأكـون المـقـروء منـه والـسـامعـا
    فيتراقـص عــذب صـوتـه عـلى000 قـلبـى لشــدة شـــوقـى فـيـمـتـعــــا
    ولربما قبلنى حـروفا فـيجـمعـنى000فأسـتنشـقه وعـطـره الزاكى مجمعا
    فـأجـول بين محـبـوبـى أســـلمـه000 قـلبى وأحـاسـيـس كـلمى تواضعـا
    أتـوق إلــى يـديـــك لضــمــــــى000لصـدرك الحـانى وللمـزيد فـأطمعـا
    مـــن لـــى غــــــــيـرك فــكـــــم000 تمنيت ضـمـك حـين المهـجـعـــــا
    فـقـالــت كـفــى عـذبتــنـى كـــــن000رحـيـمـا ضـمنـى بتـلـك الأذرعــا
    فـأنصب صـوته العـذب بمسمعـى000مبـدعـا أذاب وجـدانـى المـودعــا
    فـبـكـى القـلبـين والتـقـى الدمعـين000وتحاضنت الأشـجان حضنا ممتعا
    وســمـعــت بحــــة قـبـلـــة ثغــره000من هـــوى مســتعــرمـتـدافـعـــــا
    وتحـسـسـت نـدى شـفـتـيـن مـقـبـلـة000رقـتـهــا عـلـى الخـد تطـابعـــــا
    وجـنيت الـرحـيـق من مبـاسـمــــه000عـسـلا مصــفى يـسـيـل ويـنـبـعـا
    وللأ نفـاس أصـداء وحمحمت القـبل000جـنباتنـا تجـوب كـل موضـعـــا
    وشـربت أنفاسـهـــا وقـد خـفـقــت 000مـن صـدرهـا عـنـد المـضجـعــا
    وألـتـقـت أنـفـاســـنا بحـب مبـرح000 كـأمواج تثـوروتعـلـوا تجـمـعــــا
    أقــول يا أعــزمخـلــوق بقـلـبـــى000أحـبــك مـرارا وتكـرارا قـانـعــــا
    ســأبقـى لك الدهــرمخــلصــــــا000وعـمـا دونـك دومــــا مـتـرفـعـــــا

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 19, 2018 2:42 pm